« من عمل صالحا فلنفسه ومن أساء فعليها وما ربك بظلام للعبيد - فصلت »