كيف اذاكر بسهولة

كيف اذاكر بسهولة

يعاني الكثير من الطلاب بكافة المستويات التعليمية منذ دخولهم للمدرسة في المراحل الإبتدائية ، و حتى بعض طلبة الدراسات العليا ، من عقبات في القدرة على المذاكرة و الحفظ في عدة مواد ، و يعود ذلك للطرق الخاطئة في الدراسة و بعض الطرق الخاطئة بالشرح من قبل المعلمين ، بالطبع يؤثر ذلك على درجات هؤلاء الطلبة و تقديراتهم في مختلف مستوياتهم التعليمية ، كما يمكن أن يحبطهم و يجعلهم غير متشجعين للتقدم بدراستهم و تخطي مراحلها .

معظم هؤلاء يجهدون قبل اليأس للجوء لطرق عملية تساعدهم على الحفظ السريع والقدرة على استرجاع المعلومات ، و لكنهم غالباً ما يواجهون الفشل ، فهم إما يبذلون مجهود خاطئ و غير منظم ، و إما أن يستسلموا لليأس ويتقاعسوا عن الدراسة ، و لكن الأجدر بالطالب أن يعلم أنّه مهما كان قد وصل من مراحل التعليم فليس هناك وقت متأخر لكي يتدارك نفسه و يحصل على تعليمه وشهادته ، حتى وإن اجتاز كامل مرحلتي الأبتدائي والإعدادي بمستوى متدني فبإمكانه تجاوز هذا في الثانوي .


ليس على الطالب سوى اكتشاف بعض الأمور و من ثم معالجتها ، بداية يجب أن يتخلّص من الإصرار على طرقه التقليدية التي اعتاد اتباعها في الدراسة كونه رأى أن نتيجتها لم تكن مرغوبة ، ولا يحصر نفسه بها ويقول لا أعرف أن أدرس إلا بهذه الطريقة ، لأن كل شص يستطيع تغيير عاداته إن كانت لديه الإرادة اللازمة ، ومن هذه النقطة يجب عليه الإنفتاح على نفسه و دراستها ليعرف مواطن قوته و مواطن ضعفه ، هل هو سريع الحفظ ولكنّه يحتاج لوقت أكبر للتحليل والفهم ؟ هل لا يستطيع أن يحفظ إلا بعد أن يفهم ؟ وهكذا . ثم عليه أن يجد الطريقة الأفضل له ، هناك طرق عامة أثبتت أن لها تأثيراً أكبر بالحفظ ، كأن يقرأ الطالب النص ، و من ثم ينسخه بتروٍ وهو يقرأه ويتمعن فيه ، و هذه الطريقة تجعل الطالب يتواصل بصرياً عن طريق النظر و عملياً عن طريق الكتابة ، وسمعياً عن طريق ارتفاع صوته قليلاً وهو يقرأ ، مما يجعل حواسه تتعرف على المادة بثلاث طرق فيسهل حفظ المعلومة و كأنه حدث عايشه ، أما في المواد التي تتطلّب الحل و الفهم أكثر من الحفظ ، كالرياضيات و الفيزياء ، فيستحسن أن يرى المسألة جيداً و يفهم حيثياتها ونقاطها و كيف تمت الاختصارات فيها ،وغير ذلك ، قبل حفظ قانونها حفظاً ، عليه أن يطبقه وكأنّه خطوات يراها أول مرة ويفهم كل خطوة ، ويرى ما النقاط المعتمدة على القانون والنّقاط المعتمدة على قوانين الرياضيات كالإختصارات وغيرها ، لكي يقوم بتطبيقها حسب كل مسألة وما يتطلّب فيها .

« ان ترى الأشياء وتقول لماذا ؟ اني أحلم بالأشياء وأقول لم لا ؟ »

مقالات متنوعة حول التربية و التعليم

« لا يكلف الله نفسا إلا وسعها لها ما كسبت وعليها ما اكتسبت ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا ربنا ولا تحمل علينا إصرا كما حملته على الذين من قبلنا ربنا ولا تحملنا ما لا طاقة لنا به واعف عنا واغفر لنا وارحمنا أنت مولانا فانصرنا على القوم الكافرين - البقرة »