الدراسة والمنح الدراسية في الخارج للطلبة الجزائريين

الدراسة والمنح الدراسية في الخارج للطلبة الجزائريين

المنح الدراسية من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

إلى كل الطلبة الراغبين في اكمال دراستهم الجامعية بالخارج سواءً طلبة جامعيين في التدرج أو متحصلين جدد على البكالوريا، فإن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ومن خلال المؤسسات الجامعية عبر مختلف ولايات الوطن، تخصص كل عام منح دراسية للطلبة الجامعيين المتفوقين في مسارهم الجامعي من أجل التكوين الاقامي بالخارج، وذلك حسب الشروط التالية:

  • أن يكون المرشح مرتبا، حسب المعدلات العامة المحصل عليها خلال المسار الجامعي دون دورة الاستدراك، من بين الطلبة الثلاثة (03) الأوائل في الدفعة للشعب المعتمدة على الصعيد الوطني.
    و في حالة ما إذا استفاد الطالب المرشح من تحويل من مؤسسة جامعية إلى مؤسسة جامعية أخرى، خلال مسار الدراسة الجامعية؛ تؤخذ بعين الاعتبار النقاط التي تحصل عليها في المؤسسة الأصلية.
  • أن لا يتعدى سن المرشح بتاريخ 31/12/2017:
    * 23 سنة بالنسبة للحائزين على شهادة الليسانس،
    * 25  سنة بالنسبة للحائزين على شهادة الماستر، شهادة مهندس دولة، شهادة مهندس معماري أو ماستر في الهندسة المعمارية، شهادة دكتور بيطري ، دكتور في طب الأسنان ، دكتور في الصيدلة.
    * 27 سنة بالنسبة للحائزين على شهادة دكتور في الطب.
  • يخضع المرشحون المنتقون لمسابقة كتابية.

للمزيد بالنسبة لمنح طلبة الدكتوراه والأساتذة الباحثين و المستخدمين المرسمين في الادارات و المؤسسات العمومية، طالع القرار الوزاري رقم 379 المؤرخ في 05 أفريل 2017 والمحدد لمعايير الانتقاء للقبول في برنامج التكوين الاقامي بالخارج بعنوان سنة 2017 من هنــا .

 

الدراسة في الخارج للحاصلين الجدد على البكالوريا

بالنسبة للحاصلين الجدد على البكالوريا فإنه لا توجد منح خاصة بهم من وزارة التعليم العالي، وإذا أراد الطالب الدراسة بالخارج يجب عليه التواصل مباشرة بأحد الجامعات الأجنبية وطلب القبول بها، حيث تختلف طرق التسجيل من دولة لأخرى.

يتطلب التقدم للدراسة في البلد المفضل لدى الطالب تخطيطاً دقيقاً، حيث يجب تحديد الكلية أو الجامعة التي يرغب في الالتحاق بها مسبقًا، والتعرف على اختبارات اللغة التي ينبغي على الطالب اجتيازها، والدرجة التي يجب تحصيلها في الامتحان. تعرف على الكيفيات حسب كل دولة فيما يلي:

 

الدراسة في فرنسا:

تمتد التسجيلات من 26 جويلية إلى 26 أوت وتعطى الأولوية للحاصلين الجدد على الباكالوريا.

الدراسة في أمريكا:

يجب على الراغب في الدراسة بالولايات المتحدة الأمريكية تقديم طلب لأحد جامعات الولايات المتحدة (ولاية ميشيغان مثلا)، ثم تقديم طلب الحصول على التأشيرة لسفارة الولايات المتحدة بالجزائر. للمزيد طالع موقع السفارة .

الدراسة في كندا:

نفس الأمر بالنسبة لأمريكا فيجب على الطالب تحضير القبول أولا في أحد الجامعات الكندية ثم تقديم طلب الحصول على التأشيرة لسفارة كندا بالجزائر. للمزيد طالع موقع السفارة.

الدراسة في بريطانيا:

يجب اجتياز امتحان IELTS للتسجيل فيه من هنا ، ثم تقديم طلب الحصول على التأشيرة لسفارة المملكة المتحدة بالجزائر. للمزيد طالع موقع السفارة، المنح الدراسية .

الدراسة في إسبانيا:

يجب على الطالب تحضير القبول بأحد الجامعات الإسبانية ثم تقديم طلب الحصول على التأشيرة لسفارة اسبانيا بالجزائر أو القنصلية العامة بوهران. للمزيد طالع موقع وكالة التأشيرات للسفارة.

الدراسة في ألمانيا:

يجب على الطالب تحضير القبول بأحد الجامعات الألمانية ثم تقديم طلب الحصول على التأشيرة لسفارة  ألمانيا بالجزائر. للمزيد طالع موقع السفارةمنحة DAAD للدراسة بألمانيا .

الدراسة في إيطاليا:

نفس الأمر بالنسبة للدول الأخرى فيجب على الطالب تحضير القبول أولا في أحد الجامعات الإيطالية ثم تقديم طلب الحصول على التأشيرة لسفارة إيطاليا بالجزائر. للمزيد طالع: شروط معادلة شهادة البكالوريا ، منح دراسية في إيطاليا ، معلومات عن الدراسة في إيطاليا .

الدراسة في روسيا:

توفر الحكومة الروسية منح للدراسة بروسيا ويجب على الطالب تحضير القبول أولا في أحد الجامعات الروسية ثم تقديم طلب الحصول على التأشيرة لسفارة روسيا بالجزائر. للمزيد طالع موقع السفارةموقع طلب التسجيل بالجامعات الروسية .

الدراسة في تونس:

يتم قبول الطلبة الأجانب للدراسة بالمؤسسات الجامعية العمومية التونسية في إطار الحصص المتبادلة والعروض المتفق في شأنها مع بلدانهم الأصلية. للمزيد طالع موقع وزارة التعليم العالي التونسية.

الدراسة في المغرب:

يقدم الطلبة الأجانب بشكل إلزامي ترشحهم بواسطة الطريق الدبلوماسي، وذلك في إطار التعاون بين المغرب وبلدانهم الأصلية. للمزيد طالع موقع وزارة التعليم العالي المغربية.

الدراسة في سويسرا:

معلومات عن الدراسة في سويسرا .

« الانسان الذي يتبع الجماهير سوف لن ينتهي به الأمر أبعد من الجماهير، بينما الانسان الذي يمشي وحيدا هو الانسان الأكثر ترجيحا لبلوغ أماكن لم يبلغه أحد قبله »
« من كان يريد حرث الآخرة نزد له في حرثه ومن كان يريد حرث الدنيا نؤته منها وما له في الآخرة من نصيب - الشورى »