"فوبيا الرسوب" تجتاح التلاميذ عشية الإمتحانات

"فوبيا الرسوب" تجتاح التلاميذ عشية الإمتحانات

يعيش تلاميذ البكالوريا وأولياؤهم أياما عصيبة بعد العودة للمقاعد الدراسية، فقد أثرت مدة الانقطاع الطويل جدا في حالتهم النفسية وضاعفت من مخاوفهم وشكوكهم في عدم التمكن من افتكاك تأشيرة النجاح والانتقال للجامعة، حيث ولد الإضراب شكا لديهم في مستواهم التعليمي وقدراتهم على مجاراة زملائهم في المؤسسات التعليمية التي لم يضرب أساتذتها، وهو ما يستدعي وفق أوليائهم فتح أبواب المؤسسات أمام الأخصائيين النفسانيين للتكفل بهم وتبديد مخاوفهم.

وفي السياق، أكدت الأخصائية النفسانية سليمة موهوب، تسبب الإضراب في نشر القلق والارتباك لدى تلاميذ الامتحانات المصيرية هذا زيادة على الضغط الاجتماعي الكبير الذي يتعرضون له، فهذه المرحلة يكون فيها التلميذ يطمح لتحقيق غاية نفسية واجتماعية، فالعائلة تمارس ضغوطا عليه بطلبها النجاح من التلميذ وكذا تحقيق معدل جيد.

واعترفت النفسانية بمعاناة جميع التلاميذ المقبلين على شهادات من الخوف، غير أن هناك نوعين من التلاميذ، من كان يدرس خلال أيام الإضراب الدروس الخصوصية أمن نفسه، وتكون نسبة الخوف لديه قليلة فحضر نفسه نوعا ما، وهناك من يعتمد على الأستاذ فيزيد الضغط عليه أكثر، وشددت المتحدثة على ضرورة التكفل النفسي بطلبة البكالوريا ويكون في شكل جلسات جماعية حتى يسترجعوا الدافعية للدراسة التي قلل منها الإضراب.

واعتبرت الخوف غير مقتصر على تلاميذ البكالوريا والتعليم المتوسط، بل حتى لدى تلاميذ الأطوار الأخرى، فيعانون الخوف من عدم امتلاك المعلومة، فحتى وإن نجحوا يظل الشك ملازما لهم، فالتلاميذ يبدون غير مهتمين في البداية ويفرحون بعدم وجود دراسة خلال الأيام الأولى، بعدها يتسرب القلق حول مصيره ومستقبله الدراسي، لذا التكفل بهؤلاء التلاميذ أصبح ضرورة، فيجب منحهم ثقة في النفس ودوافع وتشجيعات حتى يجتازوا الامتحان بطريقة عادية.  

من جهته، دعا رئيس المنظمة الوطنية لأولياء التلاميذ علي بن زينة، النفسانيين الموجودين على مستوى وحدات الكشف والمتابعة للقيام بدورهم، وكذا جمعيات المساعدات النفسية ورعاية الشباب حتى نساهم في تكوين أفراد صالحين أقوياء وعلى درجة من العلم والكفاءة، لذا لابد من الوقوف معهم بتضافر جميع الجهود أساتذة، أولياء، مختصين، وشدد بن زينة على أن وجود النفسانيين في المؤسسات التربوية ضرورة ملحة في جميع المراحل الدراسية.

« الإنسان الذي ينجح في حياته هو ذلك الإنسان الذي يضع هدفه نصب عينيه ويعمل على تحقيقه بكل ما أوتي من قوة، هذا هو الإخلاص »
أولياء يقهرون أبناءهم ويقلصون حظوظهم في النجاح إلى 50 بالمائة
2018-06-17 19:19

أولياء يقهرون أبناءهم ويقلصون حظوظهم في النجاح إلى 50 بالمائة

إشاعات تشوّش على مترشحي “الباك” .. ونتائج “البيام” تتراجع!
2018-06-17 19:02

إشاعات تشوّش على مترشحي “الباك” .. ونتائج “البيام” تتراجع!

التربية الإسلامية تحفظ “ماء وجه” الامتحان.. والعلوم نكسة “البيام”
2018-06-17 16:40

التربية الإسلامية تحفظ “ماء وجه” الامتحان.. والعلوم نكسة “البيام”

الحبس لمسرّبي مواضيع البكالوريا على الفايسبوك
2018-06-14 23:12

الحبس لمسرّبي مواضيع البكالوريا على الفايسبوك

وزارة التربية ترسّم فعاليات الأسبوع المدرسي
2018-06-14 20:50

وزارة التربية ترسّم فعاليات الأسبوع المدرسي

أساتذة وجمعيات يتطوعون لدعم طلبة البكالوريا بالمسيلة
2018-06-14 6:56

أساتذة وجمعيات يتطوعون لدعم طلبة البكالوريا بالمسيلة

بعض اجابات مترشحي البيام
2018-06-13 18:24

بعض اجابات مترشحي البيام

3 آلاف مدرسة تحصلت على نسبة نجاح 100 بالمائة
2018-06-8 16:50

3 آلاف مدرسة تحصلت على نسبة نجاح 100 بالمائة

« إن المسلمين والمسلمات والمؤمنين والمؤمنات والقانتين والقانتات والصادقين والصادقات والصابرين والصابرات والخاشعين والخاشعات والمتصدقين والمتصدقات والصائمين والصائمات والحافظين فروجهم والحافظات والذاكرين الله كثيرا والذاكرات أعد الله لهم مغفرة وأجرا عظيما - الأحزاب »